عرفان، 2019

تتساءل شابة عن معنى وجودها، وما إن كان شكلها الخارجي يمثل كيانها الداخلي حقًا. تُبحر في التفكير والتأمل حتى يتهاوى ما حولها وينقلها بين أماكن وأزمنة مختلفة لترى نسخة مختلفة لنفسها في كل مرة. تأملها يأخذها لأبعد من ذلك، فتبدأ برؤية نفسها بداخل انعكاسات الأشخاص الذين تحبهم. في كل نسخة لها ذات وصورة، فكيف لها أن تعرف أي منها هي الحقيقية؟

1/7

فیلم من كتابة ورسم وإخراج ضي الراشد ،وموسیقى من إنتاج ناموس ھامان.

جميع الحقوق محفوظة لأستوديو ورشة مخ.

 اشترك في نشرتنا

البريدية

© 2020 ورشة مخ

  • Instagram
  • Twitter
  • YouTube
1